أكد صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن تركي بن فيصل بن تركي بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة القصيم ، على أهمية دور التعليم في ترسيخ القيم ومفاهيم اللحمة الوطنية والأمن والأمان والتنمية المستدامة ، والحفاظ على فكر شباب الوطن من خلال إيجاد البرامج الوطنية الهادفة ، واصفاً التعليم بأنه منبراً فكرياً ودعامة أساسية في بناء الوطن ، لما له من خطط استراتيجية متقدمة تحقق التطلعات المأمولة في تلبية اهتمامات المجتمع وقد جاء ذلك خلال استقبال نائب أمير منطقة القصيم بمكتبه بمقر ديوان الإمارة بمدينة بريدة مدير تعليم القصيم الدكتور عبدالله بن إبراهيم الركيان يرافقه مدراء تعليم المحافظات وعدد من منسوبي التعليم بالمنطقة ، الذين قدموا للسلام على سموه وتهنئته بمناسبة تعيينه نائباً لأمير منطقة القصيم وقد عبر الجميع عن خالص التهاني والتبريكات لسموه , متمنين له العون والتوفيق.

كما قدم نائب أمير منطقة القصيم شكره على مشاعرهم الطيبة ، سائلاً الله أن يبرئ الذمة وأن يحقق كل ما يصبو إليه ولاة الأمر ـ حفظهم الله ـ لخدمة الوطن والمواطن.