خلال وقوفه على ورشة الخبراء لبرامج الصيف أمير القصيم: نجاح مبادرات أبناء المنطقة نجاح للوطن

الجمعة 22 رمضان 1438 بواسطة s.alghfees في الادارة مع0 تعليق

أشاد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم، بالخطوة الرائدة والمميزة بإشراك الشباب في بناء البرامج الصيفية منوها إلى أن فكرة إطلاق برامج صيفية ذات جاذبية قد انطلقت بمقترح من مجلس المنطقة بهدف ملىء أوقات الشباب في الإجازة بما فيه الخير والمنفعة لهم ولمجتمعهم.
وأكد سموه الكريم بأن كل مقترحات ومرئيات الشباب حول برامج وأنشطة الصيف وفعالياته محل تقدير واهتمام أمارة المنطقة، وجميع القطاعات الحكومية المشاركة في تنفيذ تلك الفعاليات الصيفية.
جاء ذلك خلال وقوف ‏سموه الكريم على سير أعمال ورشة الخبراء لبناء البرامج والأنشطة الإبداعية الصيفية، التي استضافتها ونضمتها الإدارة العامة للتعليم بمنطقة القصيم مساء يوم الخميس ٢٠-٩-١٤٣٨هـ بمقر بيت الطالب في مدينة بريدة، وذلك بحضور وكيل أمارة المنطقة عبدالعزيز الحميدان ومدير شرطة القصيم اللواء بدر الطالب والمدير العام للتعليم بالقصيم عبدالله بن إبراهيم الركيان، والمساعدين للشؤون المدرسية عبدالرحمن بن صالح الصمعاني، وللشؤون التعليمية صالح بن عبدالرحمن الجاسر، وعدد من مدراء وممثلي الجهات الحكومية، وبعض القيادات التعليمية.
حيث تابع سموه الكريم حلقات النقاش وطرح الأفكار الرؤى وماهية البرامج والأنشطة الإبداعية المزمع تنفيذها من قبل الإدارات الحكومية المشاركة خلال فترة الإجازة الصيفية للطلاب والطالبات والتي تنوعت موضوعاتها لتلبي رغبات واحتياجات المستهدفين من كافة الفئات العمرية في المجتمع.
حيث اشتملت على برامج معززة على الانتماء الوطني ومناشط تعليمية وثقافية وترفيهية وتطوعية إلى جانب دورات تدريبية في التقنية والبرمجيات وفعاليات سياحية بالمنطقة.
وأبان سمو أمير القصيم بأن الجميع يتطلع إلى نجاح تجربة “ورشة الخبراء” التي تفعل دور الشباب في رسم الكثير من البرامج والمناشط على مستوى المنطقة التي تزخر بالإمكانيات والكفاءات لانجاح  أي مشروع أو برنامج يصب في مصلحة التنمية والتطور.
مؤكدا بأن الشباب هنا هم محور التميز، مشيرا إلى أن نجاح مثل هذه المبادرات ومساهمات أبناء المنطقة المتعددة، هو نجاح للوطن.
وأشاد سموه الكريم بجهود الإدارة العامة للتعليم باستضافتها لهذه الورشة والترتيب لها مؤكدا بأن ذلك ليس بمستغرب عليهم إذ عهد على كافة رجال التعليم المبادرة والتميز والإبداع في المخرجات مثنيا على مشاركات القطاعات والجهات الحكومية.
من جانبه ثمن المدير العام للتعليم بمنطقة القصيم عبدالله بن إبراهيم الركيان لسمو أمير المنطقة حضوره للورشة مؤكدا بأن ذلك يأتي امتدادا لدعم سموه الكريم لكافة المناشط المنفذة في المنطقة ولاسيما تلك التي تعنى بفئة الشباب منوها إلى أن سموه يحرص على مشاركة أبناء المنطقة ويدعم كل ما من شأنه بناء جيل واعد يسهم في خدمة الدين والمليك والوطن مشددا في ثنايا حديثه على أن استضافة تعليم القصيم لورشة الخبراء لبناء المناشط والبرامج الإبداعية الصيفية إنما يأتي تكريسا لأهداف التعليم وتحقيقا لمبدأ التكامل مع الجهات الحكومية.

شارك في هذا الخبر

اخبار مشابهة

تطوير : فهيد القصير
© 2012 جميع الحقوق محفوظة
Loading...