الرئيسية / الادارة / المدير العام يتوج الجياد الفائزة بكأس ودروع التعليم

المدير العام يتوج الجياد الفائزة بكأس ودروع التعليم

توج المدير العام للتعليم بمنطقة القصيم عبدالله بن إبراهيم الركيان ملاك الجياد الفائزة بكأس ودروع وجوائز الحفل العشرين لسباق ميدان الملك سعود للفروسية بمدينة بريدة الذي حملت أشواطه السبعة مسميات مكونات التعليم في لمسة وفاء وعرفان وتقديرًا لمكانتهم وقيمتهم وذلك بحضور مدير عام ميدان الفروسية صالح الفوزان ومساعدي المدير للشؤون المدرسية عبدالرحمن الصمعاني وللشؤون التعليمية صالح الجاسر وعدد من القيادات التعليمية بالإدارة العامة والشخصيات الاجتماعية ومنسوبي مدارس المنطقة وعدد من محبي رياضة الفروسية.

حيث جاءت الفرس “شقراء حسام” للمالك علي السحيمان في المركز الأول بالشوط الأول للدرجات المفتوحة “أفراس” وحصدت دروع “المعلمين والمعلمات” وفي الشوط الثاني “حصن” مفتوح الدرجات حقق الحصان “نجمك بدا” للمالك دخيل الدخيل المركز الأول وحصل على درع “الطلاب والطالبات” وفي الشوط الثالث مفتوح الدرجات لـ”الخيول العربية” انتزع “سطاي الخالدية” للمالك سليمان الرثيع درع “المشرفين والمشرفات” وظفر الجواد “بجاد نجد” للمالك حمد الحصين على درع “مكاتب التعليم” في الشوط الرابع “مفتوح الدرجات” كما حقق الجواد “عيون القمر” للمالك حمد الحين بالشوط الخامس درع “قادة وقائدات المدارس” وفي الشوط السادس حصل الجواد “هذا الزعيم” للمالك نايف المطيع على درع “الموظفين والموظفات” وفي الشوط الأخير المخصص للدرجة الثالثة انتزع الجواد “مخاشر” للمالك أحمد المطيري كأس الإدارة العامة للتعليم بمنطقة القصيم.

وفي نهاية السباق سلم المدير العام للتعليم عبدالله الركيان وبمشاركة مدير ميدان الملك سعود للفروسية صالح الفوزان الدروع للجياد الفائزة في الأشواط الستة وكأس الحفل العشرون للجواد الفائز بالشوط السابع.

من جانبه أكد مدير عام التعليم بالقصيم عبدالله الركيان بأن شراكة التعليم مع ميدان الملك سعود للفروسية بالمنطقة نابع من الإيمان بأهمية رياضة الفروسية الأصيلة مشيرًا إلى أنها تجسد لعدد من المهارات لمنسوبي التعليم مبديًا سعادته الغامرة بما شاهده من إبداع في التنظيم وكثافة في الحضور الجماهيري الذي يؤكد إيمان منسوبي التعليم من معلمين وطلاب وموظفين برياضة الفروسية العريقة موضحًا بأن حضور الطلاب ومعلميهم قد رسم البهجة مبينًا بأن تسمية أشواط الحفل العشرين على كأس ودروع وجوائز بكافة مكونات منسوبي تعليم القصيم إنما هي رسالة وفاء وامتنان وعرفان وتقدير للجميع كاشفًا بأن الصورة التي رسمها طلاب أندية مدارس الحي وأفراد كشافة تعليم القصيم بعد قيامهم بتنظيف مدرجات الميدان عقب نهاية السباق تبعث بأنفسهم الفخر والسمو بمخرجات مدارس المنطقة مقدمًا لهم كامل الشكر والتقدير نظير هذه البادرة الرائعة وجدد شكره وتقديره لمدير ميدان الفروسية صالح الفوزان وزملائه على حسن التنظيم والعمل الدؤوب لإبراز الميدان على خارطة الميادين المتميزة في المملكة.

Loading...