إبراهيم الشمسان (القصيم) 

أشاد أمير منطقة القصيم الأمير الدكتور فيصل بن مشعل، بتميز انطلاقة العام الدراسي 1440/1439، وانضباط الحضور الطلابي للبنين والبنات في اليوم الأول في مدارس الإدارة العامة للتعليم بالقصيم.

وأعرب الأمير فيصل بن مشعل في اتصال هاتفي مع مدير عام التعليم بالمنطقة عبدالله الركيان، عن فخره واعتزازه بما حققته مدارس الإدارة العامة من تميز في الحضور الطلابي في مدارس البنين والبنات، وما شهدته القطاعات الحكومية الخدمية والأمنية والمرورية ذات الصلة من تنسيق مشترك وعمل متكامل، نتج عنه يوم دراسي أول تكلل بالنجاح على كافة الأصعدة.

وعبر أمير منطقة القصيم عن رضاه التام بالبداية الجادة والمنضبطة التي عكست حجم الجهد الكبير المقدم من قبل قطاع التعليم لما فيه تكريس ثقافة الالتزام بالوقت، والجدية في العمل، مقدما الشكر والتقدير لقادة وقائدات المدارس وللمعلمين والمعلمات ولأولياء الأمور على تكاتف جهودهم، التي أثمرت بداية حقيقية للطلاب والطالبات في كل المراحل الدراسية.

وكانت الدراسة قد انطلقت في مدارس الإدارة العامة للتعليم بمنطقة القصيم بقطاعيها (بنين وبنات) اليوم (الأحد) في قرابة 1700 مدرسة تحتضن ما يزيد على 180 ألف طالب وطالبة، حيث سجل اليوم الأول نجاحًا ملحوظًا وتفاعلا إيجابيا في الانضباط المدرسي والحضور من قبل مكونات البيئة التعليمية وأولياء الأمور.

وباشرت القيادات التعليمية بالإدارة العامة ومكاتب التعليم في القطاعين الوقوف على انتظام وسير الدارسة وتنفيذ برامج الأسبوع التمهيدي للطلاب المستجدين في الصف الأول الابتدائي في يومها الأول، تعزيزا لدور العاملين في الميدان التعليمي ومساندة للواقع المدرسي لتحقيق البداية المثالية، وستستمر الزيارات الميدانية طيلة الأسبوع الأول، فيما تواصل كافة الإدارات والأقسام أعمالها في المتابعة والمساندة والإنجاز للمشهد التعليمي.

من جهته، قدم مدير عام التعليم بمنطقة القصيم الشكر والتقدير لأمير المنطقة على دعمه ومتابعته المستمرة للميدان التعليمي ووقوفه الشخصي على متطلبات واحتياج الواقع التعليمي في المنطقة، مشيدًا بالجهود الكبيرة المقدمة من قبل كافة منسوبي ومنسوبات التعليم في الإدارة العامة ومكاتبها التابعة، التي عكست البيئة الجاذبة والمتفاعلة لما فيه تحقيق عام دراسي يمتاز بالتميز والنجاح.