أنجز 1411 معلمًا ومعلمة 49 برنامجًا تدريبيًا في الأسبوع الثاني من التدريب الصيفي والمنفذة في الإدارة العامة للتعليم بالقصيم، بمقر إدارتي التدريب التربوي (بنين-بنات) وعدداً من مكاتب التعليم، ضمن برامج التطوير المهني التعليمي الصيفي لشاغلي وشاغلات الوظائف التعليمية والمقامة خلال الفترة 4-29 /11/1440 هـ والمتضمنة حقائب تدريبية متنوعة تتوافق مع كافة تخصصات المعلمين والمعلمات، بالإضافة إلى مسار التدريب في أساسيات اللغة الصينية الممتد لأربعة أسابيع. وأوضح مدير إدارة التدريب والابتعاث بتعليم القصيم محمد الربيش أن الأسبوع الثاني من برامج التدريب الصيفي شهد إقبالاً كبيرًا من قبل شاغلي الوظائف التعليمية بمختلف مكونات المشهد التعليمي للالتحاق بالبرامج التدريبية، والتي جاءت متنوعة وملبية لاحتياجات المتدربين ورغباتهم. مشيراً أنه تم تقديم عدد من الحقائب التدريبية والمتمثلة بفن ومهارات القيادة، وأساسيات الأمن السيبراني، وإدارة المخاطر والأزمات في بيئة العمل، والاستراتيجيات الحديثة في التدريس، والاختبارات الدولية والوطنية – التطلعات وفرص النجاح، ومهارات الكشف والتدخل المبكر في حالات الأطفال المعرضين لإساءة المعاملة والإهمال، والنظرية البنائية وتطبيقاتها، والتعليم والتعلم وفق منحى STEAM، والبحث العلمي، وتحقيق الأهداف في تدريس اللغة الإنجليزية، والتقنيات الحديثة للقرآن، بالاضافه الى الحد من التنمر بين الطلبة في المدارس، وخرائط المفاهيم، والتخطيط الشخصي، وفنيات تعديل السلوك، وإدارة الوقت، وتطبيقات قوقل التعليمية، والمنصات التعليمية الإلكترونية، وخدمات قوقل لتطوير بيئة العمل، ومهارات القرن 21، ومنهجية STIM للعلوم والرياضيات، والتعلم النشط في مناهج الرياضيات المطورة، والتعلم النشط، في مناهج الرياضيات المطورة، والتعليم القائم على الكفايات، وآلية بناء شراكة فاعلة مع المدرسة إرتقاء. وأفادت مديرة التدريب التربوي في تعليم القصيم (بنات) بشرى العنزي بأن المتدربات في الأسبوع الثاني بلغ 512 متدربة بزيادة فاعلة عن الأسبوع الأول، وهو ما نعكس إيجابًا على البيئة التدريبية، مبينة بأن عدد البرامج المنفذة 21 برنامجًا.