الرئيسية / الادارة / سمو أمير القصيم يشهد توقيع مذكرة تفاهم بين التعليم وفريق تأهيل وادي الرمة

سمو أمير القصيم يشهد توقيع مذكرة تفاهم بين التعليم وفريق تأهيل وادي الرمة

شهد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم، في مكتبه بمدينة بريدة اليوم، توقيع مذكرة تفاهم بين الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة، وفريق تأهيل وتطوير وادي الرمة.
ووقّع مذكرة التفاهم من جانب إدارة التعليم بالقصيم مدير عام التعليم صالح الجاسر، وعن فريق تأهيل وتطوير وادي الرمة رئيس الفريق الدكتور صالح العامر.
وتهدف الاتفاقية إلى توعية المواطن تُجَاه الحفاظ على البيئة وإيصال فكرة المحافظة على ضفاف ومجاري وادي الرمة، والحد من التعدي عليه بشتى أنواعه، والمساهمة في عملية تأهيل وتطوير الوادي، نظير ما للتعليم من دور في تعزيز قيم مبادئ تربية النشء على المشاركة في خدمة المجتمع من خلال مناشط المنطقة على المواقع الحيوية.
ونوه سمو أمير القصيم بما توليه القيادة الحكيمة ـ أيدها الله ـ من دعمٍ واهتمام للحفاظ على البيئة، عبر الأنظمة والتشريعات التي صدرت، والمبادرات التي تضمنتها رؤية المملكة 2030، مؤكداً أن قطاع التعليم وبيئته التعليمية مجال خصب لزرع قيمة المحافظة على البيئة لدى جميع الطلاب والطالبات، مما يوجب استثمارها وإشراكهم في الفعاليات، وإتاحة المجال لهم لتقديم المبادرات والأفكار التي تسهم في تعزيز ورفع الوعي البيئي، لافتاً إلى أهمية ضرورة التكاتف في العمل الذي سينعكس إيجابياً على تحسين مظهر البيئة، مؤكداً أهمية تقديم البرامج المتميزة والهادفة من خلال الاتفاقية ما بين التعليم وفريق تأهيل الوادي وتطويره، وأن تعزز هذه الاتفاقية بمبادرات تركز على الاستدامة، مشدداً على أهمية استمرار الجهود التوعوية للحفاظ على البيئة، ووجه سموه مدير التعليم بتسمية مدرسة باسم وادي الرمة.
حضر توقيع الاتفاقية أمين المنطقة بالإنابة المهندس عبداللطيف الخطيب، وأعضاء فريق تطوير وادي الرمة.