الرئيسية / الادارة / التدريب والابتعاث في تعليم القصيم سعي للتطوير وتحقيق للأهداف

التدريب والابتعاث في تعليم القصيم سعي للتطوير وتحقيق للأهداف

أولٌت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة القصيم ممثلة بإدارة التدريب والابتعاث بنات للتدريب المهني أهمية كبيرة وذلك ضمن سعيها الدائم للتطوير التعليمي والإداري وتماشياً مع خطة وزارة التعليم وتحقيقاً لأهدافها في تطوير العملية التعليمية من خلال عدد من البرامج التدريبية التي تلبي حاجات العمل وتواكب التطورات والتغيرات السريعة التي تحدث في مجالاته.

وأفادت مديرة إدارة التدريب والابتعاث بنات في تعليم القصيم بشرى العنزي أنه تم إعداد خطط تدريبية مبنية على الاحتياجات التدريبية التي تعد الخطوة الأولى والأهم لتحديد نوع التدريب ( سد احتياج قائم أو برامج تطويرية) وتضمنت خطة الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي 1441هـأكثر من (350) برنامجاً تدريباً يتم تنفيذها في مركز التدريب الرئيسي ببريدة وفي أقسام التدريب في المحافظات التابعة للإدارة العامة للتعليم بمنطقة القصيم إضافة إلى البرامج التدريبية التي تقام داخل المدارس ضمن مشروع توطين التدريب لتمكين المدرسة من تطوير معلماتها مهنيا في برامج نوعية وفقا للاحتياج التدريبي.

لافتةً إلى أن أسبوع التهيئة لهذا العام حظي بـ252 برنامجاً تدريبياً جاءت جميعها لاستقطاب المعلمات ورفع كفاءتهن وإعدادهن ،كما أشارت إلى مشروعي برامج (الطفولة المبكرة) والذي تضمن ثمانية برامج تم تدريب (159) متدربة من منسوبات رياض الأطفال ومعلمات الصفوف الأولية حتى الآن عليها بهدف تنمية مهاراتهن في التعامل مع طلاب الصفوف الأولية بما يساعد على تحقيق الرؤية في حصول كل طفل على فرص التعليم الجيد وفق خيارات متعددة في التعليم المبكر, ومشروع ( مبادرة تطوير التربية الخاصة) والذي تضمن (11) برنامجاً تدربت عليها (250) متدربة من منسوبات التربية الخاصة ومدارس الدمج حتى الآن، مشيرةً إلى أن هذه المبادرة تضمنت برامج تأهيلية وإرشادية لأسر ذوي الإعاقة وأفراد المجتمع والهيئات الحكومية للتعامل مع الأشخاص ذوي الإعاقة وحضرها عدد من المتدربات من خارج قطاع التعليم ومن أفراد المجتمع.

مؤكدة على التفاعل والمشاركة والإقبال الكبير من المتدربات بكافة مقرات التدريب مشيرةً إلى أن التنويع والتحديث والتجديد في الحقائب التدريبية أسهم بشكل كبير في الإقبال على البرامج التدريبية الأمر الذي يؤكد الحرص الكبير لدى منسوبات إدارة التعليم لتطوير قدراتهن وممارساتهن التعليمية وفقًا لأحدث الطرق والأساليب.