الرئيسية / الادارة / المدير العام يفتتح لقاء “مهارات وأدوات رفع مستوى التحصيل الدراسي في مقررات العلوم الاجتماعية والتربية الوطنية”

المدير العام يفتتح لقاء “مهارات وأدوات رفع مستوى التحصيل الدراسي في مقررات العلوم الاجتماعية والتربية الوطنية”

افتتح مدير عام التعليم بمنطقة القصيم صالح الجاسر لقاء (مهارات وأدوات رفع مستوى التحصيل الدراسي في مقررات العلوم الاجتماعية والتربية الوطنية) والذي تستضيفه الإدارة العامة ممثلة بإدارة الإشراف التربوي (بنين-بنات)قسم العلوم الاجتماعية والتربية الوطنية خلال الفترة ٢١-٢٣/ ٣/ ١٤٤١هـ بمشاركة رؤساء ورئيسات أقسام العلوم الاجتماعية والتربية الوطنية من47إدارة تعليمية على مستوى المملكة و128 متخصص ومتخصصة في العلوم الاجتماعية والتربية الوطنية وذلك بقاعة فندق جولدن توليب ببريدة وبحضور مساعد مدير عام التعليم للشؤون التعليمية هيفاء اليوسف ورئيس ورئيسة قسم العلوم الاجتماعية والتربية الوطنية بوزارة التعليم عبدالله البكران ونجلاء الطليحي وعدد من القيادات التعليمية .
وأكد المدير العام على أن اللقاء يسعى نحو رفع الكفاءة التعليمية في الميدان التعليمي وتطوير مهارات معلمي ومشرفي العلوم الاجتماعية والتربية الوطنية وفق منهج متقدم يوافق أحدث الأساليب التي ترتقي بمستوى الطلاب والطالبات مشيداً بالجلسات المطروحة ومعبراً عن حرصه بأن تكون توصيات ونتائج اللقاء محققة لأساليب ومهارات القرن 21 متوافقة مع طموح وتطلعات قادة مملكتنا الحبيبة . مثمناً لوزارة التعليم اختيار منطقة القصيم لاستضافة هذا اللقاء ودعمها للبرامج التعليمية والخطط التطويرية .
من جانبه ذكر رئيس قسم العلوم الاجتماعية والتربية الوطنية بوزارة التعليم عبدالله البكران أن اللقاء يسعى نحو تحقيق طموح وزارة التعليم لتجويد التعليم ورفع المستوى التحصيلي للطلاب والطالبات مبيناً أن اللقاء ركز في محاوره وموضوعاته على كل ما يعزز هذا الاتجاه ويدعم دور معلمي ومشرفي مواد الدراسات الاجتماعية للرقي بأدائهم نحو التطبيق الأمثل للاستراتيجيات وتوظيف التقنية ومواكبة التحول نحو التعليم التقني بتعدد مصادره وتنمية المعارف والمهارات التخصصية والقدرات الذاتية والقيم الوطنية لدى المتعلمين، مقدماً وافر الشكر والامتنان لتعليم القصيم على الاستضافة وحسن الإعداد والتهيئة والتنظيم .
بعدها انطلقت جلسات اليوم الأول حيث تضمنت الجلسة الأولى وقفات وتأملات في مراجعة الأداء ودراسة الأثر قدمها مشرف عام الدراسات الاجتماعية والوطنية بوزارة التعليم عبدالكريم الخمشي تناول فيها منجزات وتطلعات أقسام العلوم الاجتماعية والوطنية نحو تحقيق المقاصد المعرفية ، فيما استعرضت الجلسة الثانية ” الاتجاهات الحديثة في التحصيل الدراسي” التي قدمها الدكتور سعود التركي من تعليم القصيم ذكر فيها الاتجاهات الحديثة الفاعلة في التحصيل الدراسي بينما أكد فيها المشرف محمد الشهري من تعليم الطائف على دور المشرف التربوي في رفع مستوى التحصيل الدراسي في الدراسات الاجتماعية.
واختتمت جلسات اليوم الأول بالجلسة الثالثة “التعليم والتعلم” أوضحت فيها المشرفة رقية المحمود من تعليم الرياض خريطة المنهج ودروه الفعال في نواتج التعلم (1) و المشرفة فوزية القرني والمشرفة العنود الحويطي من تعليم تبوك تناولن خريطة المنهج ودوره الفعال في نواتج التعلم (2) ، بينما تحدث المشرف سليمان المنصور من تعليم القصيم عن التحول إلى التعلم النشط .

جدير ذكره أن جلسات اللقاء ستواصل أعمالها في اليوم الثاني بثلاث جلسات تتناول التعلم الإلكتروني وأثر المهارات الحياتية ومهارات القرن 21 في التحصيل الدراسي وفاعلية أساليب التقويم بالتحصيل الدراسي .