الرئيسية / الادارة / “عيادة طبية” تستقبل مستفيدي ومراجعي “تعليم القصيم”

“عيادة طبية” تستقبل مستفيدي ومراجعي “تعليم القصيم”

أوجدت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة القصيم، عيادة طبية مكتملة التجهيزات، توفر الخدمات الطبية والتمريضية، تعمل على استقبال مستفيدي ومراجعي مبنى الإدارات النسائية، في حين دعمت المديرية العامة للشؤون الصحية في المنطقة، العيادة، بممرضة مختصة، تباشر الفحص والتوعية، وذلك ضمن إطار الجهود المقدمة للحد من أضرار كورونا المستجد.

وكانت إدارة الشؤون الصحية المدرسية، في الإدارة العامة، قد باشرت في وقت مبكر، وقبل استئناف العمل في المقرات والجهات الحكومية، بعد قرار تفعيل العمل عن بعد، على تكثيف استعداداتها لاستقبال الموظفين والموظفات، ببيئة عملية صحية، محققة للإجراءات الاحترازية والتوعوية، لمواجهة أضرار كورونا، وتكريس التعليمات والتدابير الصحية المعمول بها، في مواجهة الأوبئة والعدوى.

وبينت مدير إدارة الشؤون الصحية المدرسية، في الإدارة العامة لتعليم القصيم، فاطمة الرديني، أن الإدارة قامت بإيجاد وتجهيز عيادة طبية مكتملة، تتوافر فيها كل متطلبات الفحص والكشف السريري، لجميع مراجعي وموظفي مبنى الإدارات النسائية بمدينة بريدة، بالإضافة إلى التنسيق مع المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة القصيم، ممثلة بالصحة المدرسية، على تأمين تواجد ممرضة مختصة، تباشر الفحص والتمريض للحالات المستفيدة من العيادة، وتعمل على نشر الثقافية التوعوية والاحترازية، الخاصة بفيروس كورونا المستجد، وغيرها من العوارض الصحية.

المساعد المدرسي، لمدير عام التعليم بمنطقة القصيم، عبد الرحمن الصمعاني، أكد أن حرص وتوجيه المدير العام، محمد بن سليمان الفريح، على تأمين كافة متطلبات البيئة العملية والتعليمية الصحية والآمنة، التي تحقق سياسة وزارة التعليم في مواجهة فيروس كورونا، دفع بالشؤون الصحية المدرسية؛ نحو تعزيز جهودها وأعمالها التوعوية والصحية، للوصول إلى مرتبة عالية من التأهب والاستعداد الوقائي والصحي الآمن، الذي يجسد الجهود المقدمة من قبل الإدارة العامة، في إطار سعي كافة قطاعات وجهات الدولة، نحو المساهمة في مواجهة فيروس كورونا، والقضاء عليه.