الرئيسية / الادارة / مع نهاية العام.. ما يقرب من 79 ألف مشارك في مسابقة “مدرستي تبرمج” بتعليم القصيم

مع نهاية العام.. ما يقرب من 79 ألف مشارك في مسابقة “مدرستي تبرمج” بتعليم القصيم

 

حققت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة القصيم تفاعلا كبيرًا في المشاركة بفعاليات المسابقة الوطنية الرقمية (مدرستي تُبرمج) في مرحلتها الأولى “ساعة برمجة” والتي أطلقتها وزارة التعليم خلال الفصل الدراسي الثاني من هذا العام 1442هـ بمستوى مشاركة على مستوى المستهدفين تقرب من 79 ألف مشاركة.

وتهدف المشاركة إلى تحقيق أحد المرتكزات الرئيسة لرؤية المملكة 2030 في تعزيز ثقافة المهارات الرقمية للطلبة، ونشر ثقافة البرمجة والابتكار في المجتمع، وبين منسوبي التعليم، وتأهيل الطلاب والطالبات للمسابقات الدولية، وترسيخ مفهوم التحوّل إلى مجتمع المعرفة الرقمية، وتحقيق مستويات متقدمة عالميًا في تفعيل ساعة برمجة.

وحرصت الإدارة العامة على المشاركة وتفعيل المدارس حيث بلغ عدد المشاركين أكثر من ٧٨,٩٠٠ مشاركاً من الطلاب والطالبات وأولياء الأمور ومنسوبي التعليم، منذ بداية انطلاقتها.

حيث شكلت الإدارة العامة لجانًا تنفيذية للمسابقة، وقامت بتدريب المعلمين والمعلمات لتأهيلهم كمدربين مركزيين في مدارسهم لتدريب الطلاب والطالبات ، كما تم عقد لقاءات تثقيفية افتراضية لتعريف الطلبة والمعلمين وقادة المدارس بآلية المسابقة وأهدافها، تماشيا مع توجهات وزارة التعليم، في تحفيز قدرات ومهارات التعلّم الذاتي من خلال التقنية، والمساهمة في تحفيز وتمكين المعلمين والمعلمات على إنشاء وتنفيذ دروس باستخدام اللغات البرمجية والألعاب التعليمية، وأيضًا الخروج بمكتبة رقمية تعليمية قائمة على البرمجة والمشاريع التعليمية من قبل منسوبي التعليم العام، وتحفيز المجتمع التعليمي، والمساهمة في تهيئة الطلبة والطالبات للمنافسة في المسابقات المحلية والدولية.

وكشفت الإدارة العامة إحصائية بأعداد طلابها وطالباتها المشاركين في المسابقة حيث بلغ عدد الطلاب ١٤١٤١ طالبًا، فيما بلغ عدد الطالبات ٣١٥٧٧ طالبة، وعدد المعلمين ١٩٠٧ معلمًا و ٤٠٠١ معلمة، بينما بلغ عدد أولياء الأمور المشاركين في المسابقة ١٧٨٩٤ مشاركًا، وعدد المعلمين والمعلمات المتدربين ٢٣٥٦ متدرب و٦٣٢٥ متدربة، كما قام المدربون المركزيون والبالغ عددهم أربعة مدربين بتدريب المدربين المقيمين والبالغ عددهم ٢٩٦ مدربا و ٤١٥ مدربة، إضافة إلى عمل فريق الدعم الفني بمعالجة التحديات التقنية والبلاغات التي بلغ عددها ٥٦٠ بلاغًا.

وأشار مدير عام التعليم بمنطقة القصيم محمد الفريح إلى أن هذه المسابقة تأتي في ظل الدعم المستمر الذي تُقدمه حكومة المملكة لأبنائها الطلبة؛ لتعزيز ثقافة البرمجة وتعزيز الكفاءات التقنية الطلابية بما ينسجم مع مستهدفات رؤية المملكة ٢٠٣٠من خلال صناعة مستقبل مشرق يقوده الطلاب والطالبات، مقدمًا شكره لجميع اللجان العاملة في مسابقة مدرستي تبرمج والمدارس ومكاتب التعليم، مشيدًا بمستوى الوعي التقني لدى الطلاب والطالبات والمعلمين والمعلمات وأولياء الأمور في تعليم القصيم؛ مما ساهم في تسهيل عملية التحول الرقمي والتعليم عن بعد.

يُذكر أن المسابقة تُعقد على مرحلتين، تهدف المرحلة الأولى إلى تعزيز وتنمية ثقافة البرمجة والابتكار وتوظيفها لدى الطلبة والمعلمين والمعلمات، ورفع مشاركة أولياء الأمور كماً ونوعاً في تفعيل ساعة البرمجة، التي عُقدت خلال الفصل الدراسي الثاني للعام الحالي ١٤٤٢هـ ، أما المرحلة الثانية ” التصميم الإبداعي باستخدام ماين كرافت-الإصدار التعليمي”؛ فتهدف إلى تشجيع الابتكار وإنتاج البرمجيات، وتنمية مهارات الطلاب والمعلمين والمعلمات وفق مهارات القرن 21، والتي ستُعقد بمشيئة الله خلال الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي المقبل 1443هـ.

 

Loading...