الرئيسية / أخبار مميزة / تعليم القصيم يحتفي باليوم العالمي للمعلم

تعليم القصيم يحتفي باليوم العالمي للمعلم

احتفت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة القصيم باليوم العالمي للمعلم، والذي يصادف الخامس من أكتوبر من كل عام؛ تحت شعار “المعلمون هم قلب التعليم النابض”؛ وذلك تقديرًا للمكانة والدور الذي يحظى به المعلم في عملية البناء الاجتماعي والفكري، وعرفانًا بجهوده في إعداد جيل المستقبل، وتثمينًا لكل صور التميز والإبداع في أدائهم لرسالتهم العظيمة.
مدير عام تعليم القصيم محمد بن سليمان الفريح هنأ المعلمين والمعلمات بيومهم العالمي، مشيدًا بجهودهم وعطاءاتهم التربوية السخية والراسخة، التي يبذلونها في تعليم أبنائنا الطلاب والطالبات، ودورهم البارز في بناء الأجيال الواعدة لمستقبل الوطن والنهوض به، مؤكدًا بأن النهضة التعليمية التي تشهدها بلادنا والعالم على وجه العموم هي حصيلة ثمار جهود المعلمين والمعلمات وأن ما يقدمونه للطلاب والطالبات سيظل عنوانًا بارزًا وصفحة مضيئة من صفحات الوطن، فهم في كل عام دراسي يثبتون بكل اقتدار شغفهم في نقل معين العلم والمعرفة لأجيالنا ماضين في ذلك انطلاقًا من مقتضيات رسالتهم الإنسانية السامية ومكانتهم الراسخة، واستمرارًا لتحقيق طموح القيادة الرشيدة في مواصلة الإنجازات، والسعي لتطوير مسيرة التعليم في المملكة.
هذا وقد بدأت مكاتب التعليم والمدارس التابعة لها في تعليم القصيم بالاحتفاء بالمعلمين والمعلمات، من خلال تخصيص جزء من اليوم الدراسي لإقامة الفعاليات والبرامج والأنشطة تقديرًا واعتزازًا بجهودهم في إنجاح رحلة التعليم أثناء جائحة كورونا وتأكيدًا على دورهم الكبير في سير العملية التعليمية، إلى جانب تفعيل منصة مدرستي؛ احتفاءً بهذه المناسبة، وعبر مشاركات الطلاب والطالبات ومعلميهم ومعلماتهم في الفصول الافتراضية؛ للتعبير عن مشاعرهم، وتعزيز مكانة المعلم في نفوس طلابه، إضافة إلى تنفيذ تصاميم تبرز دور المعلم وأهميته في بناء المجتمع ونشرها عبر وسائل التواصل الاجتماعي تحت شعار المعلمون قلب التعليم النابض.